شعارنا الجودة و التميز
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ( البدائل التربوية للعقاب البدني )

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وليد ياسين



عدد المساهمات : 155
تاريخ التسجيل : 26/02/2009

مُساهمةموضوع: ( البدائل التربوية للعقاب البدني )   الإثنين 5 أبريل - 13:04

من المؤكد أننا كبشر لا نشبه الآلات في شيء لا نعمل بضغط على زر بل لنا طبيعة خاصة وكل البشر ما هم إلا مجموعة من الأحاسيس والمشاعر0 وطلابنا بشر لهم من المشاعر والأحاسيس قد تفوقنا أحياننا فهم في مرحلة تتولد فيهم كل مراحل النمو وأنا هنا في حديثي مع طلاب المرحلة المتوسطة وهي مرحلة تحتاج منا كل الأهتمام والحرص على سلامة شخصيتهم ونمو عقليتهم الى افضل حال وتفهم المعلم أن الطالب هو جزء لا يتجزأ من هذه المؤسسة التربوية اقصد المدرسة هو مقياس النجاح للعملية التربوية وايضا لا بد أن يتولد هذا الشعور عند الطالب انه جزء من هذا الحراك التعليمي فاعندما يتولد عنده هذا الشعور انتمى للمدرسة واصبح ايجابي متفوقا في دروسه أي أصبح طالب غير مهمل بل سيزيد اصراره على التفوق متحمسا في كل يوم للمدرسة من خلال هذه المقدمة البسيطة التي أشرت لها ان الطالب بشر( انسان) له الاحترام والتقدير إنسانية هذا الطالب لابد أن تقتل هذه المقولة الشهيرة التي سمعناها منذ زمن وهي مقولة الأب لمدير المدرسة تقول ( لكم اللحم ولنا العظم ) لكن ظل هذا المثل ساري المفعول حتى
قضت عليه الوزارة نهائيا ولكن كيف قضت على هذا المثل عندما رأت أن هذا العظم قد وهن فأدرك الناس أباء ومعلمون أن العقاب البدني خصوصا المتعارف عليه وهو الضرب يجب أن يلغى لانه لا نفعة فيه 0
لذلك اصدرت وزارة التربية والتعليم قرارت بمنعة وتفعيل تعليمات الأنضباط المدرسي في التعامل مع الطلبة ولكن لا بد أن نتسأل هنا في خلال هذا المنع الموفق من قبل رجال التربية والتعليم وأنا مع هذا المنع والبحث عن بدائل اخرى تربوية
هناك وجهات نظر متعددة ظهرت عند اصدار قرار منع الضرب واختلفت نتائجها بأختلاف المراحل رأى البعض انه يجب
على المعلمين السيطرة على طلابهم في الفصل ومعاقبة المخالفين بأساليب تربوية حديثة والبعض الأخر يعتقد بأن القرار ساعد على تخطي الطلبة الحدود وشجعهم على التمرد لدرجة التطاول عليهم نتج عنهم اهمالهم للدروس لعدم وجود الرادع كالعقاب البدني اصبح الأن امامي وجهات نظر بين طرفين طرف تؤيد قرار الوزارة وطرف أخر ما زال متمسك بالمثل الشهير الذي
طرحناه سابقا
لنكن الأن مع وجهه نظر المعلمين وغيرهم المتعصبين لوسيلة الضرب
ونقول لهم انظروا لأضرار الضرب البدني على طلابنا ونأخد امثلة تبين اضرار هذه الوسيلة الغير تربوية
1- ضرب الطالب يولد الكراهية لديه تجاه معلمه
2- يجعل العلاقة بينه وبين المعلم علاقة خوف
3- يزيد من حده العناد والعدوانية لدى التلاميذ
4- يلغي الحوار والمناقشة بين بين الكبار والضغار ويضيع فرص التفاهم
5- الضرب يبعد الطفل او التلميذ عن تعلم مهارات حياتية مثل فهم الذات الثقة الطموح النجاح
6- يقوي دوافع السلوك الخارجية على حساب الدافع الداخلي الذي يعتبر الأهم نفسيا ودينيا
لذلك من خلال عرض هذه الأضرار الناتجة عن وسيله الضرب تترك أثار سيئة على شخصية الطالب تتمثل في اهتزاز شخصيته وفقدان الثقة بنفسه وتعطل ظهور مهارته وفكره الأبداعي الى جانب عدوانيته وبروز سلوك الضدية وكره للمدرسة
وكل ما يتعلق بالعملية التربوية من العوامل الأخرى أضف الى ترسيخ مبدأ القمع الذي يقتل الطموح ويضفي على المتعلم قدرا من الأحباط يجعله يخشى التفاعل مع المادة العلمية وبالتالي يكرها ويكره القائمين عليها وربما يترك عقاب الضرب اثرا ماديا
على جسد الطالب تبقى بقيه عمره 0
ثم نأخد رأي الطرف الأخر وهم ضد العقاب البدني ولكن لابد من أمور هامة تطبق حتى يكون المنع مقنعا ومرضي الى حد كبير لمن يطلبون باستخدام مبدأ العقاب البدني وهي كبدائل للتخلص من وسيلة الضرب الا وهو (الأنضباط المدرسي)
والأنضباط المدرسي يقر على المعلمين امورا في غاية الأهمية منها وجود المعلم الجاد الذي يحضر دروسه تحضيرا جيدا ويعرف كيف يختار طريقة تدريسه وكيف يصغي الى طلبته وكيف يوجههم وكيف يوصل المعلومات والمفاهيم وكيف يكسبهم المهارات ويكون لديهم الاتجاهات هنا لا يحتاج الى الضرب بل لايحتاج الى الزجر او الانفعال مع الطلبة المخالفين بل يلجأ الى الأساليب التربوية الحديثة في ضبط الطلاب لثقته العالية في نفسه لذا ينال الأحترام والمحبة من الطلاب باعتباره القدوة لهم
وهذا مما يعكس في وجود معلم الذي لا يعد دروسه ولا يعرف كيف يتعامل مع مادته وطلابه فقد يحتاج الى وسيله تساعده في ضبط الفصل فقد يختار وسيلة الضرب لكن ما ان تزول الآلام الضرب حتى يرجع الطالب الى نفس السلوك الغير مرغوب فيه
ثم يكرر المعلم بأستخدام الضرب مره اخرى وقد يكون مبرحا عند استخدامه وسائل اخرى مثل شد الشعر او وضع جسم صلب بين اصابعه والضغط عليها او الركل بالأرجل وهذا النمط من الأعتداء يترك اثر بعيد وعدواة لن تزول بسرعة
من خلال هذا الطرح بين الفئتين يتضح لنا ان استخدام العقاب البدني منافيا للعملية التربوية بل محطم لها تترك سلبيات كثيرة وهي غير مجدية ثم اننا لا ننكر أن مبدأ العقاب يجب أن يطبق في المدرسة إذا ما اعتبرنا أن هذا المبدأ هو جزء من العملية التعليمية لاننا في المدرسة لا بد أن يتعلم الطالب النظام وضبط النفس ومعرفة حدودالحرية الشخصية وحقوق الأخرين أن أكثر المدارس فوضوية في ادارتها هي اكثر المدارس تسيبا في طلابها وهدر لفرص التعلم بها إذا إن مبدا العقاب على السلوك امر حتمي في المدرسة فالطالب المشاغب الذي يسيء سلوكه مع معلمه او زميله يستحق العقاب ولكن ليس بالعقاب البدني بل نستخدم الوسائل التربوية الحديثة عقاب متدرج ووفق أسس علمية تتخد من الدراسات النفسية قاعدة لها
وهذه البدائل التربوية الحديثة التي تساعد في التخلص من ظاهرة أستخدام الضرب في المدارس منها :
1- تكليف الطالب المشاغب بأعمال تخص الصف لإشعارة بقيمته والرفع من شخصيته لان تصرف الطالب المشاعب يصدر منه هو لأثبات الذات ومحاولة لفت الأنتباه
2- يقوم المعلم بتعليم الطالب السلوك المرغوب فيه ومكافأته عليه وشكره
3- حرمان الطالب مؤقتا من أشياء يرغبها مثل المشاركة بالأنشطة الرياضية أو الزيارات
4- إشعار ولي الأمر كتابيا بمخالفات ابنه اول بأول وتوثيق ذلك
5- أستخدام لوحه الشرف للطلاب المثاليين
6- الصبر والتدرج في العقاب حسب تعليم الأنضباط المدرسي
7- التشجيع والثناء للمجتهدين والمنضبطين
8- التركيز على تفعيل دور المرشد التربوي وتزيد المدراس بالكتيبات الارشادية
9- إعداد المعلم المتفاعل مع مهنته والمحتسب لما يقوم به عند الله من أجل مجتمعه ووطنه
ثم نصيحتي لمن يمارس وسيلة الضرب هل وصلت الى طريق مسدود يحتاج الى ضرب وهل حاولت اتباع طرق أفضل لمعالجة الموقف تأكدت من أن الخطأ سببه المتعلم أم أن لي دور في نشوء الموقف ما الأساليب الممكن استخدامها قبل اللجوء الى الضرب هل هذه الأساليب ستصلح الوضع وتعالج الموقف أم انها قد تزيد الموقف تعقيدا 0
اخيرا أتمنى على جمهور المعلمين الألتزام بالكف عن استخدام العقاب البدني بحق الطلبة المخالفين وتفعيل تعليمات الأنضباط المدرسي بدل منه لضبط الطلبة 0
كما انني اجدها فرصة بفتح مركز تأهيل في منطقة تعليمية يلحق بها كل ممارس لوسيلة الضرب ثم يوضع تحت الملاحظة لمدة عام فإن عاد لها يعفى من التدريس لأنه لايصلح في تأهيل طلابنا الى مستقبل مزهر طلاب ينعمون بمشاعر واحاسيس متدفقة بحبهم للتعليم لا طلاب يكرهون حتى الذهاب الى المدرسة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
( البدائل التربوية للعقاب البدني )
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة السلام للتعليم الاساسي :: المرحلة الابتدائية :: القيادة و الحوكمة-
انتقل الى: